السبت، 2 نوفمبر، 2013

الرجوع إلى الحق

الرجوع إلى الحقِ فريضة، والعدول عن المواقف تصحيحًا للخطأ شجاعة، والثبات على الموقف إيمانًا بأنه الحق مهما كانت الخطوب فيه نبلٌ،  لكن العصبية المقيتة له تخلي عن التعقل والإدراك، وعن الحوار والإيمان بمساحة من التباين في الرؤى فهو الطريق الأنْجَع لتعايش الأفراد.

هناك 4 تعليقات:

  1. متفق تماما

    تقبل تحياتي وأتمنى التواصل :)

    ردحذف
  2. تحياتي وأهلًا بك دومًا

    ردحذف
  3. انا ايضا اتفق مع حضرتك . ولكن وللاسف احيانا اختلاف الطبائع بتحكم
    تحياتى واحترامى... انسانة

    ردحذف
    الردود
    1. لنحاول إذن .... أهلًا بكِ يا إنسانة

      حذف

(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد)

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.